التخطي إلى المحتوى
قرار تأجيل الدراسة بالجامعات المصرية
وزارة التعليم العالي

في الفترة الأخيرة، احتلت أخبار تأجيل الدراسة بالجامعات المصرية اهتمام كبير من المواطنين المرتبطين بالمنظومة التعليمية في مصر.

واليوم السبت يبدأ الأسبوع الثاني من فترة تعليق الدراسة في مصر بسبب فيروس كورونا وكإجراء إحترازي لمنع تفشي الفيروس.

وصدر هذا القرار  من الرئيس عبدالفتاح السيسي، واستجابت له المؤسسات التعليمية والتي تحاول خلال الفترة الحالية على تطوير منصات التعليم الإلكتروني في محاولة لاستكمال العام الدراسي بالطرق المتاحة أو التعليم عن بعد.

واجتمع


اليوم السبت، وأعلن عددا من القرارات توضح موقف الدراسة في البيان التالي:

جاء قرار المجلس الأول حول التأكيد على إنجاز خطة الطوارئ المعلنة لمواجهة فيروس كورونا المستجد داخل منشآت ومرافق الجامعات بما في ذلك الاهتمام بالتعقيم والتطهير المستمر.

أما القرار الثاني فجاء حول التأكيد على قرارات المجلس الأعلى للمستشفيات والذي أنعقد في جلسته الطارئة بتاريخ 19/3/2020.

والقرار الثالث هو الاستمرار في تفعيل منظومة التعليم عن بعد طوال فترة تعليق الدراسة وفق إجراءات تضمن استمرار العملية التعليمية للفصل الدراسي الثاني بكل فاعلية وجودة وذلك للمحتوى النظري لكافة الكليات على أن يرحل التطبيق العملي للكليات العملية لما بعد استئناف الدراسة أو في الأجازة الصيفية بحسب ما تقرره كل جامعة

والقرار الرابع إستمرار التنسيق مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لتوفير الدخول والإستخدام المجاني للمنصات التعليمية الإلكترونية.

أما القرار الخامس فنص أنه في حالة إستمرار تعطيل الدراسة بعد المواعيد المعلنة سابقا سيتم إلغاء إمتحانات منتصف الفصل الدراسي الثاني وضم درجاتها على إمتحانات نهاية الفصل الدراسي الثاني.

والقرار السادس حول تأجيل إمتحانات نهاية الفصل الدراسي الثاني على ألا تنعقد قبل السبت الموافق 30/5/2020 وفقاً للجداول التي ستعلن من كل جامعة أو في موعد يتم إعلانه لاحقاً وفقاً لمستجدات الأمور، والقرار السابع يخص طلاب الدراسات العليا يترك لكل جامعة تحديد موعد إنعقاد إمتحاناتها وفقاً لما تراه على ألا تحسب مدة تعطيل الدراسة ضمن مدة الدراسة اللازمة للحصول على الدرجة العلمية.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *