التخطي إلى المحتوى

لقد وضحت منظمة الصحة العالمية في منطقة الشرق المتوسط، بيانا حصري قبل قليل، بخصوص المتغير الجديد COVID-19 المثير للقلق والمسمى “Omicron”.

حيث بينت المنظمة، في بيانها، إن ظهور البديل الجديد من COVID-19 المثير للقلق يعد سببا رئيسيا لقلق سكان إقليم شرق المتوسط التابع لمنظمة الصحة العالمية، كما هو الحال في جميع أنحاء العالم.

وتابعت أنه تشير الدلائل الأولية إلى أنه قد يكون هناك خطر متزايد لانتقال المرض وكذلك الإصابة مرة أخرى في الأشخاص الذين سبق أن أصيبوا بالعدوى.

وأشارت إلى أنها تراقب متغير Omicron والمتغيرات الأخرى المثيرة للقلق، وتعمل باستمرار مع الدول الأعضاء وشبكة الباحثين في جميع أنحاء العالم لفهم المزيد عن هذه الطفرات بشكل أفضل، بما في ذلك قابليتها للانتقال والآثار المترتبة على الإصابة مرة أخرى وشدة المرض وتأثيرها على التشخيص واللقاحات.

وحثت المنظمة جميع الأشخاص بضرورة تقليل مخاطر تعرضهم للإصابة بالفيروس، بما في ذلك الطفرات الجديدة من خلال عدة خطوات للوقاية منه ومنها:

اولا – الحصول على لقاح كورونا.

ثانيا – ارتداء القناع.

ثالثا- الحفاظ على مسافة جسدية آمنة.

رابعا – تجنب الأماكن ذات التهوية السيئة أو الأماكن المزدحمة.

خامسا – الحفاظ على نظافة اليدين.

سادسا – السعال أو العطس في الكوع أو الملابس.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *