التخطي إلى المحتوى
أخبار الرياضة: كلوب ليفربول يخوض مونديال العالم للأندية كمنافس وليس كمرشح أول
المدرب الالماني يورجن كلوب

اعتبر المدرب الألماني يورغن كلوب، يوم الثلاثاء، أن فريقه ليفربول الإنجليزي، حامل لقب منافسات دوري أبطال أوروبا، سيخوض مسابقات مسابقة الأندية 2019، كمنافس وليس كمرشح، وهذا عشية مؤتمر مونتيري المكسيكي يوم الأربعاء في 1/2 النهائي.

وتحدث كلوب: “سأشاهد ماتش كأس  كأس الرابطة على التلفاز. ليس الأمر كما كنا نتمناه، لكن ذلك الحل الذي وجدناه هو الأكثر عمليا بالنسبة إلينا”.

وتابع: “هل شباننا هم المرشحون الليلة؟ بالطبع لا، هو أستون فيلا، الطرف الأقوى، لكنها إمكانية لنا. في السنوات الماضية خرجنا من بعض منافسات الكأس بالفريق الأول، والآن سنحاول مع الشباب، هم يستحقون الاحتمالية”.

واسترسل قائلا: “لا نتوقع النتيجة بل نتوقع الأداء ليتمكن الشبان من القيام بخطوتهم القادمة. سيحظون بكل الدعم منا. هؤلاء هم شباننا ونأمل في أن يحققوا نتيجة جيدة”.

وردا على أحد الأسئلة عن داع اختيار خوض مونديال الأندية بالفريق الأول بدلا من التركيز على المنافسات المحلية، أفاد كلوب: “كان علينا اتخاذ القرار كما هو. عرفنا أننا سنشارك في مسابقة الأندية قبل أن نعرف إلى أي حد سنصل في كأس الرابطة. بالنسبة إلينا نحن هنا، لا نعبر كل هذه المسافة لئلا نشارك. حياتنا لائحة دائما على التداول مع أوضاع صعبة، العثور على الإجابات، التركيز على المباراة القادمة أينما كانت، لا نكترث. نحن هنا، سنواجه مونتيري في ماتش الغد، سنكون مستعدين وسنحاول الفوز”.

وتشعب كلوب قائلا: “لا نرى أنفسنا مرشحين أو أصحاب الأفضلية، بل أحد المنافسين”، وفق ما نقلت “فرانس برس”.

وسأل الألماني الذي قاد فريقه في الموسم الزمن الفائت إلى لقب سادس في بطولة دوري الأبطال، ويأمل بقيادته ذلك الموسم إلى لقب أول في مسابقة إنجلترا منذ العام 1990، عما لو كان مونديال الأندية “أكثر أهمية مونديال في العالم“، وأجاب: “لا أعلم. هي تضم كل الأبطال القاريين في العالم. في أوروبا الجميع يعتقد أن بطولة دوري الأبطال هو أكثر أهمية منافسة. كل مسابقة قارية تحظى بأهمية. نحن هنا لنمثل ليفربول وأوروبا، ذلك ما نقوم به، وسنحاول القيام به بأفضل كيفية ممكنة كما نفعل طول الوقت”.

ويبدأ ليفربول مشاركته في نصف النهائي، ويأمل في إحراز اللقب للمرة الأولى في تاريخه، وأن يصبح ثاني فريق إنجليزي يتوج بطلا للعالم للأندية منذ مانشستر يونايتد عام 2008.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *