التخطي إلى المحتوى
فضيحة جديدة لليفربول وخروجه من دوري أبطال أوروبا
ليفربول الإنجليزي

ودع ليفربول الإنجليزي بطل أوروبا في النسخة الأخيرة من دور ال16 علي يد مضيفه أتلتيكو مدريد 2-3 في مباراة سيطر عليها في أنفيلد، وغير قادر على تعويض خسارته 0-1 علي أرض أتليتكو مدريد.

وسجل الفريقين وقتاً إضافياً بعد هدف اللاعب الهولندي يورجينيو فينالدوم في الدقيقة (43)، لكن خطأ من حارس المرمى الإسباني أدريان جعل أتليتيكو يقلل الفرق في أول وقت إضافي من الشوط الأول الأمر الذي جعل المهمة صعبة للغاية على لاعبو المدرب الألماني يورجن كلوب.

وسجل البديل ماركوس يورينتي هدفين في الوقت الإضافي الأول ” الدقيقة 97 و 105 وقلب الطاولة بعد أن وصل إلى ربع النهائي دوري أبطال أوروبا بعد هدف تعزيز البرازيلي روبرتو فيرمينو “94”، بديل آخر  ألفارو موراتا، قرر في اللحظات الأخيرة بعد تبادل الكرة مع يورينتي في الدقيقة الأخيرة من الشوط الأضافي الثاني.

ووصل أتلتيكو مدريد إلى دور ال8 بجانب كلاً من فريق أتالانتا الإيطالي ولايبزيغ الألماني وباريس سان جيرمان الفرنسي، والذين ضمنوا تأهيلهم.

واجه ليفربول بطل أوروبا ست مرات، وقتاً سيئاً ويعاني حالياً من أول خسارة له علي يد أتلييكو مدريد “1-0” في مباراة الذهاب وأمام واتفورد “0-3” في الدوري الإنجليزي والخروج من الكأس المحلي ضد تشيلسي “0-2”.

هذه هي أول هزيمة على أرض لليفربول في 43 مباراة في مسابقات مختلفة وأول مباراة قارية لمدربه الألماني يورغن كلوب منذ تدريبه في ليفربول في عام 2015.

ليفربول لديه فقط الدوري الأنجليزي الممتاز ، الذي كان يتجه بثبات للحصول على اللقب لأول مرة منذ 30 عام، بعد أن تقدم 25 نقطة على مانشستر سيتي في الموسمين الماضيين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *