التخطي إلى المحتوى

لم يعد النادى الإسماعيلى في حاجة الى جهود حارسه محمد صبحى فى الموسم الجديد، وذلك بعد تعاقد النادي مع الثنائى عمر رضوان وأحمد عادل عبد المنعم حارسا فريق الجونة، وبذلك يغادر صبحى معسكر الدراويش فى الإسكندرية، وقد وردت أنباء عن تفكيره فى اتخاذ قرار للاعتزال عن الساحرة المستديرة بشكل نهائي.

وقد رفض الجهاز الفنى في النادى الإسماعيلى برئاسة طلعت يوسف فكرة زيادة فترة معسكر الفريق في الإسكندرية، و الذى من المقرر بأن ينتهى في 12 أكتوبر الحالي، وذلك استعداداً لانطلاق الموسم الجديد في 25 من اكتوبر بسبب انعدام السيولة المادية الى جانب التخوف من تسرب ملل للاعبين جراء طول المدة التي قضوها في المعسكر .

و يقيم الدراويش في هذا المعسكر تدريباته على ثلاثة فترات في اليوم و يعتقد بأنها تدريبات بدنية قوية في السابعة صباحاً، ومن ثم فى الثانية عشر ظهر اليوم يتوجه اللاعبون الى صالة الألعاب الرياضية، وفى الساعة الرابعة عصرًا يخوض اللاعبين مرانهم الأخير فى اليوم وهو المران الذى يركز فيه طلعت يوسف والجهاز الفنى في الفريق على النواحى الفنية بشكل كبير.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *