التخطي إلى المحتوى

وضع اللاعب عبد الرحيم الشاكير، لاعب نادي الرجاء المغربي في قائمة المرشحين للرحيل عن الفريق البيضاوي، وذلك في الميركاتو الصيفي الحالي، ويعتبر الشاكير، واحدا من اللاعبين الذين استطاعوا تحقيق نجاحات كبيرة رفقة نادي الرجاء الرياضي محلياً.

وذلك من خلال التتويج بدرع الدوري في الموسم السابق، وقاريا من خلال تتويجهم بكأس الكونفيدرالية مرتين وكأس السوبر الإفريقي مرة، وقد شارف عقد اللاعب الشاكير مع فريق الرجاء على نهايته.

ولم يصدر عن إدارة الفريق أي من الخطوات لإغراء الشاكير بالبقاء والتمديد في النادي، إلا أن تصريحاته الإذاعية التي صدرت مؤخراً تؤكد بأنه يمنح الأولوية في البقائه برفقة الرجاء، على مناقشة أي من العروض للاندية الأخرى للانتقال في صفقة حرة.

وقد علم مصدر مطلع بأن مستحقات اللاعب لدى فريق الرجاء والتي تبلغ 300 ألف دولار، ستمثل إشكالية في استمرار اللاعب الشاكير مع الفريق وتمديد عقده وأنه سوف يقوم بالمغادر برفقة عدد من الأسماء في نهاية الموسم، و بشكل محدد بعد نهائي كأس محمد السادس الذي سوف يجرى في الشهر القادم أمام فريق اتحاد جدة السعودي.

ويخشى جمهور الرجاء رحيل عدة أسماء بارزة مثل الشاكير، و الورفلي، و الزنيتي، ومحسن متولي بالمجان، وذلك إضافة لاحتمالية بيع سفيان رحيمي وبيع مالانجو في الميركاتو، و تلك الخطوة ستؤدي الى إفراغ الفريق من نجومه وهو ما قد يؤثر على المنتخب بفرصه المنافسة على مختلف البطولات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *