التخطي إلى المحتوى

أكد مدرب منتخب الجزائر للشباب محمد لاسات، أن فريقه قد حقق مشاركة مشرفة في الوصول الى نهائي بطولة العرب للشباب، معبراً في الوقت ذاته عن امتعاضه من الهجوم الذي تعرض له، وذلك طيلة المسابقة.

وقال المدرب لاسات في تصريح له عبر وسائل الإعلام: “لا يمكننا بأن نصف بلوغنا إلى النهائي بمثابة الإنجاز، فالإنجاز الحقيقي يتحقق بالحصول اللقب، ولكن نقول بإننا حققنا مشاركة مشرفة فالمسابقة”.

وقد أضاف المدرب: “ما أسعدني كثيراً هو حضور الصحفيين بأعداد كبيرة لتغطية وصول المنتخب، فهذا الأمر يؤكد لنا بأن هذا المنتخب أصبح من المنتخبات التي تمتاك قيمة كبيرة، وذلك ما من شأنه بأن يحفز اللاعبين، ويمنحهم كثيراً من الثقة”.

و كما أوضح المدرب لاسات في خلال رده على سؤال يتعلق في منتخب أقل من 17 سنة، بأن الجميع على قدر الجهوزية لتطبيق سياسة المدرب جمال بلماضي مع المنتخب الأول للجزائر، حتى تعم تلك الفائدة على كافة الفئات.

وختم المدرب حديثه: “صراحة ما حز في داخلي هو التجريح والسب الذي تلقيته، من الصحيح بأن حرية التعبير والديمقراطية سمة شعب الجزائر، وضحينا كثيراً من أجلها، ولكن عيب بأن نتهجم على الأشخاص، ونتخذ الحكم المسبق تجاههم”.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *